النجاح - اندلعت عدة حرائق بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم الأحد بفعل بالونات مذيلة بفتائل مشتعلة أطلقت من القطاع باتجاه المستوطنات الإسرائيلية.

وذكرت وسائل إعلام عبرية مختلفة أن حريقا اندلع في غابة "شوكداه"، وحريقين في مستوطنة "بئيري"، وحريقًا في مستوطنة "رعيم"، إضافة لحريق خامس في مستوطنة "كيسوفيم".

كما اندلع حريق سادس في مدينة "نتيفوت" التي تبعد عن القطاع نحو 18 كيلومترًا بفعل بالون حارق، في حين اندلع حريق سابع في مستوطنة "شوبا" على بعد عدة كيلومترات شرق "ناحال عوز"، فضلا عن ثلاث حرائق أخرى بالقرب من السياج الحدودي الفاصل.

أما موقع "مفزاك" العبري فأشار إلى أن طائرات إطفاء عملت على إخماد حريق في وادي "غرار" في الغلاف، وأن قوات الاحتلال ما زالت في المنطقة لضمان عدم تجدد الحريق.

وعادت حرائق البالونات الحارقة في المستوطنات والمواقع العسكرية التابعة لقوات الاحتلال الإسرائيلية المحاذية للقطاع بعد فترة من الهدوء عقب تعثر مباحثات تثبيت وقف إطلاق النار وكسر الحصار في القاهرة.

واستخدم شبان طائرات ورقة وبالونات وسيلة لإيصال شعلة حارقة إلى مستوطنات الغلاف ضمن أدوات المقاومة الشعبية التي تصاعدت مع انطلاق مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي القطاع في 30 مارس/ آذار الماضي وردًا على قمع قوات الاحتلال المسيرات السلمية وقتلها 184 مواطنًا شاركوا فيها حتى اليوم.

وقالت "سلطة الطبيعة والحدائق الإسرائيلية" مؤخرًا إن الحرائق أتت على 32 ألف دونم من الأحراش والمناطق الزراعية والطبيعية في الغلاف، بما يوازي 14% من مجمل المحميات الطبيعية في الغلاف، وقدّرت الخسائر المادية في المحميات الطبيعية فقط بـ15 مليون شيقل.

وذكرت أن إصلاح آثار الحرائق سيستغرق سنوات طويلة، وأن الضرر الذي حصل نتيجة هذه الحرائق غير مسبوق في المناطق المحتلة.