وكالات - النجاح - قال الوزير اللبناني السابق، ​أحمد فتفت، إن الحكومة اللبنانية لن ترى النور إلا بعد الانتخابات الأمريكية.

وأكد فتفت في لقاء تلفزيوني أن مصلحة "حزب الله" تكمن في تعطيل تشكيل الحكومة إلى ما بعد تلك الانتخابات.

وعلل قائلا: "حزب الله​ ينتظر أن تتبلور الخطة الاستراتيجية لإيران​ في مواجهة الرئيس الأمريكي الجديد".

وشدد على أنه لو كان هناك نية لتشكيل حكومة لكانت تألفت في غضون "24 ساعة"، مذكرا بحكومة "الحص" التي تألفت من قبل في ساعتين، حسب تعبيره.

ودعا الوزير السابق رئيس الحكومة المكلف، ​سعد الحريري،​ إلى تقديم ​تشكيلة حكومية​ من اختصاصيين إلى ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​، مؤكدا أن هذه هي الطريقة الوحيدة التي يمكن بها إدخال الأموال إلى لبنان.

ولفت إلى أن "المطلوب من الحريري أن يؤلف الحكومة المطلوبة كحكومة إنقاذ لستة أشهر وفق المبادرة الفرنسية"، مشيرا إلى أن "التسمية هي بالشراكة بين الحريري والرئيس عون​".

وقال فتفت إن الرئيس عون خاضع بشكل كامل لـ"حزب الله"، في حين أن الحريري ليس مثله ولم يخضع لـ"حزب الله".

وكان رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، قد أكد الأربعاء الماضي، أن الحكومة اللبنانية الجديدة "قد ترى النور خلال أربعة أو خمسة أيام إذا استمرت الأجواء الإيجابية".

ونقل مكتب بري عنه القول في بيان إن "الحكومة العتيدة قد تبصر النور في غضون أربعة أو خمسة أيام إذا ما بقيت الأجواء إيجابية تسير على النحو القائم حاليا".

وتم تكليف سعد الحريري بتشكيل الحكومة للمرة الرابعة، بعد خلافات سياسية على تشكيل حكومة جديدة سيكون عليها علاج الأزمة المالية المستعصية في البلاد، وتداعيات انفجار مرفأ بيروت وغيرها من القضايا الداخلية والخارجية.