النجاح - استأنف المطار الدولي الوحيد الصالح للعمل في العاصمة الليبية عمله، السبت، بعد تعليق الرحلات لمدة خمسة أيام، جراء اشتباكات في محيط المنشأة أسفرت عن تضرر طائرات كانت على المدرج.

وصرح مدير عام مطار معيتيقة الدولي لطفي خليل "استأنفنا الرحلات بمطار معيتيقة الدولي صباح هذا اليوم حوالى الساعة الثامنة، حيث انطلقت رحلة لشركة البراق إلى طبرق (في شمال شرق ليبيا) و رحلة أخرى إلى تونس من (شركة) الخطوط الليبية".

وأوضح خليل أن شركة الخطوط الجوية الإفريقية الرسمية ستحتاج لبعض الوقت قبل استئناف رحلاتها بسبب تضرر طائراتها، جراء المعارك التي وقعت الاثنين وأدت إلى مقتل 20 شخصا.

ومنذ إغلاق المطار، جرى تحويل الرحلات إلى مدينة مصراتة الواقعة على بعد 200 كلم شرق العاصمة.

وتم إخلاء مطار معيتيقة، الذي كان قاعدة عسكرية، الاثنين بعدما هاجمه مسلحون في محاولة لتحرير سجناء تابعين لمجموعتهم في المنشأة.

وتحول معيتيقة إلى مطار مدني منذ تعرض المطار الدولي الرئيسي في العاصمة لأضرار جسيمة نتيجة القتال بين الفصائل المسلحة المتخاصمة منتصف العام 2014.