النجاح - قال التحالف الدولي إن قافلة الحافلات التي تقل مسلحي التنظيم وعائلاتهم، متجهة إلى دير الزور انقسمت إلى مجموعتين.

وأضاف التحالف في بيان: "القافلة تحاول الوصول إلى أراض يسيطر عليها التنظيم في سوريا.. مجموعة من الحافلات بقيت في الصحراء في حين عادت مجموعة أخرى إلى مناطق تسيطر عليها الحكومة السورية.. التحالف الدولي سيراقب القافلة ويمنعها من دخول أراضي يسيطر عليها التنظيم...الحافلات الباقية في الصحراء والتي تضم مقاتلين وأسرهم تلقت الغذاء والماء".

وقد انطلقت القافلة في 28 أغسطس من منطقة القلمون بتجاه منطقة البوكمال الحدودية مع العراق التابعة لمحافظة دير الزور، بموجب اتفاق أبرم بين حزب الله اللبناني، والتنظيم بعد مرور نحو 12 يوما من القصف والعمليات القتالية الضارية، سمح لمسلحي التنظيم وعائلاتهم، بمغادرة الحدود اللبنانية – السورية إلى مناطق سيطرة التنظيم شرق سوريا.