النجاح - وقع مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، الخميس اتفاقية مع سفير جمهورية الصين لدى سوريا، لمنح الطلاب الفلسطينيين في سوريا مواد مدرسية تشمل 650 حقيبة مدرسية وقرطاسية.

وأضاف: كما كنتم مع فلسطين أيضاً أنتم تقفون إلى جانب سوريا هذا البلد الذي يواجه الإرهاب، موجهاً عبد الهادي الشكر للحكومة السورية التي لا تبخل بمساعدة اللاجئين الفلسطينيين.

ولفت عبد الهادي إلى أن القسم الأكبر من هذه المكرمة سوف يوزع على طلاب مدارس مخيم سبينة الذي سوف تفتح مدارسه لأول مره منذ خمس سنوات.

من جانبه قال السفير الصيني، إن هذه المكرمة عبارة عن هدية بسيطة مقدمة من سفارة جمهورية الصين بدمشق إلى الطلاب الفلسطينيين، ونود أن تساعد هذه الأدوات الطلبة خلال عامهم الدراسي، مؤكدا استمرار الصين بدعم الشعب الفلسطيني على كل المستويات، وقوفها إلى جانب الحق الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة، ودعم الرئيس محمود عباس في الحصول على العضوية الكاملة لدولة فلسطين.