النجاح - اتهمت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي الجمعية العامة للأمم المتحد بمعاداة إسرائيل، وأن وجود إسرائيل في المنظمة هو للدفاع عن نفسها.

وادعت هايلي في كلمة لها في الأمم المتحدة، أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس لا يمس بجهود السلام بل يعكس إرادة الشعب الفلسطيني ومن حقنا ان نحدد مكان سفارتنا.

وقالت: مارسنا حقنا كدولة ذات سيادة ولن ننسى هذه الوقفة، ونتذكر هذا الموقف عندما تأتي دول لتطلب أمور تحتاجها لنساعدها وهذا هو العمل الصواب.

وأضافت ما من صوت سوف يحدث تغيير على القرار الأمريكي بشأن القدس.