النجاح - شارك عدد كبير من ذوي الاحتياجات الخاصة من أبناء مدينة القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، في وقفة أمام باب العامود (أشهر أبواب القدس القديمة) تنديدا بإعدام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمقعد إبراهيم أبو ثريا في قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا بأن المشاركين رفعوا صور الشهيد أبو ثريا، ولافتات استنكارية، في حين أحاطت قوات الاحتلال بهم.

واستُشهد أبو ثريا في الخامس عشر من الشهر الجاري برصاص الاحتلال، أثناء المواجهات التي جرت على الحدود الشرقية لقطاع غزة احتجاجا على إعلان الرئيس الأميركي القدس عاصمة لإسرائيل.