النجاح - نظم مجلس رؤساء الكنائس في الأردن مسيرة شموع صامتة تعبيرًا عن رفضهم لقرار الإدارة الأميركية بنقل سفارتها إلى القدس، واعترافها بأن القدس |عاصمة إسرائيل"

وأكد المشاركون الذين توافدوا بالآف بأن القدس ستبقى عاصمة عربية تحتضن الجميع من مسلمين ومسيحيين، منددين بقرار الرئيس الأميركي غير المسؤول تجاه حلّ القضية الفلسطينية، ناسفًا بذلك جميع الجهود الدولية على مدار سبعين عامًا من الصراع في الأرض المقدسة. ورفع المشاركون صور جلالة الملك عبدالله الثاني والأعلام الأردنية والفلسطينية. وحظيت المسيرة بتغطية وسائل اعلامية محلية ودولية واسعة.