النجاح - شنت طواقم مشتركة من الضريبة التابعة للبلدية العبرية في القدس وقوات الاحتلال، حملة بحق عدد من المحال التجارية في أسواق القدس القديمة، وصفها التجار بأنها كيدية وغير مبرّرة.

وداهمت طواقم الضريبة محالّ تجارية في شارع الواد، وسوق باب خان الزيت في البلدة القديمة، في حين وفرت القوّة المُصاحبة الحماية والحراسة لها.

وأوضح أن عدداً كبيراً من التجار أغلقوا محالهم بسبب هذه الهجمة تحسبا من فرض مبالغ عالية وخيالية.