النجاح - تنظم غدًا الأربعاء هيئة تقوية العلاقة اليهودية بـ"ـجبل الهيكل"، المنبثقة عن الكنيست الإسرائيلي مؤتمرًا مفتوحًا يبحث ويضع تصورات حول سبل تعزيز صلة اليهود بالمسجد.

ووجه كل من عضو الكنيست "يهودا جليج" من حزب الليكود، و"شولي موعلم" من البيت اليهودي، واللذان يترأسان الهيئة بالتناوب، دعوة لحضور هذا المؤتمر والمشاركة بوضع خطط واقتراحات وبرنامج عمل وفعاليات يمكن أن تسهم في تقوية الصلاة اليهودية بـ "جبل الهيكل".

وينظم المؤتمر في الكنيست بين الساعة الثالثة والنصف وحتى الخامسة والنصف، بالتعاون بين أعضاء الكنيست و"منظمات الهيكل" المزعوم، وهي "طلاب من أجل الهيكل"، "صندوق إرث جبل الهيكل" و"ائتلاف منظمات الهيكل".

ويأتي هذا المؤتمر في ظل تزايد الفعاليات على مستوى الكنيست والحكومة، لدعم استهداف المسجد الأقصى وتصعيد فرض واقع جديد فيه، والتي كان آخرها مقترح حكومي لتأسيس "صندوق إرث جبل الهيكل".

ويشهد المسجد الأقصى يوميًا مزيدًا من الاقتحامات وتدنيس من قبل المستوطنين والجماعات اليهودية بدعم من وزراء وأعضاء كنيست ونشطاء، فيما يشدد ويضيّق على الوافدين والمصلين من قبل قوات الاحتلال، ويتزايد يومًا بعد يوم منسوب الاعتداءات على الأقصى.