النجاح - ساري ربايعة يعيش واقعا مغايرا لأقرانه ما بعد تعرضه لإصابة خطرة نجت روحه منها دون جسده، ليقبل على حياة جديدة وبإصرار وابتسامة.. التفاصيل في التقرير التالي: