طوباس - النجاح - اندلعت مواجهات، مساء اليوم الإثنين، بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على حاجز تياسير العسكري، شرق طوباس.

وأفادت مصادر محلية، بأن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الصوت صوب الشبان، دون أن يبلغ عن إصابات.

وكانت مسيرة انطلقت من مدخل قرية تياسير شرق طوباس إلى حاجز تياسير العسكري، دعما وإسنادا لأهلنا في القدس المحتلة.

ورفع المشاركون في المسيرة، التي دعت لها حركة "فتح" وفصائل العمل الوطني، العلم الفلسطيني، ورددوا هتافات تؤكد فلسطينية المسجد الأقصى.

وقال أمين سر حركة "فتح" في طوباس محمود صوافطة، إن جماهير المحافظة تقف صفا واحدا مع قياداتنا في رفض كل المشاريع المشبوهة، ومع أهلنا في القدس ضد الاحتلال، مضيفا أن القدس هي أقدس قضية، فمنها يبدأ السلام ومنها يبدأ الحرب.

وطالب صوافطة بمزيد من الوحدة ورص الصفوف، من أجل إفشال كل المشاريع المشبوهة التي تستهدف قضيتنا.