النجاح - طرد مسؤول مستوطنة "روتم" المقامه على أراضي الفارسية في الأغوار، المدعو ديدي اليوم الأحد، رعاة فلسطينيين من مراعي المنطقة بعد ملاحقتهم.
وبهذا الخصوص قال رئيس قروي وادي المالح عارف دراغمة: "إن مسؤول مستوطنة "روتم" المقامة على أراضي الفارسية، لاحق الرعاة خلال عملهم في مراعي المنطقة وطردهم مما إضطرهم للعودة إلى منازلهم، دون وقع إصابات".
وأضاف في حديث له مع "النجاح الإخباري"، أن عملية الطرد تمت بالقوة حيث كان المدعو "ديدي" مسلحا، ومدعوما بقوات الاحتلال التي لم تحاول التدخل لمنعه.
وأشار إلى أن الانتهاكات بحق الرعاة في الأغوار تتكرر باستمرار مما يحد من قدرتهم على العمل، ويجبرهم على شراء العلف بدلا من الاستفادة من الاراضي الطبيعي، الأمر الذي يسبب أزمة اقتصادية لهم.