نابلس - النجاح -  

أعلن الناطق باسم الشرطة الفلسطينية، العقيد لؤي ارزيقات، يوم السبت ، وقوع أكثر من 10 إصابات مختلفة في أنحاء الضفة الغربية، متأثرين من الاحتفال بنتائج الثانوية العامة في فلسطين 2020.

وقال ارزيقات في حديث مع تلفزيون فلسطين، إنه تم رصد تجاوزات كبيرة، سواء بإطلاق الألعاب النارية، أو إطلاق النار في الهواء، بُعيد إعلان نتائج الثانوية العامة.

وأضاف ، من بين الحالات، تم وصول طفلة من جنين إلى المستشفى، أصيبت بطلق ناري نتيجة للألعاب النارية، وشاب آخر من جنين أصيب بطلق في يده، إضافة إلى إصابات في طولكرم، ونابلس، وفي ضواحي القدس.

وأشار ارزيقات إلى أن من بين الإصابات من بترت أصابع يديه، مناشدًا جميع المواطنين، بأن يحتفلوا، ولكن ليس على حساب سلامة المواطنين الآخرين، واقتصار الاحتفالات وفق الضوابط وإجراءات السلامة.

وأصيب المسعف أحمد قدح، برصاصة طائشة في نابلس، وهو أول مسعف أصيب بفيروس (كورونا) في نابلس.