وكالات - النجاح - دحض نجم نادي ليفربول وقائد منتخب مصر، محمد صلاح، أمس الخميس، كل الإشاعات التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام مؤخرا، حول انفصاله عن زوجته ماجي.

وكان صلاح، حذف من حسابه على موقع "إنستغرام"، عدة صور تجمعه بزوجته، الأمر الذي فتح باب التكهنات وجعل البعض يربط ما قام به الفرعون المصري بالطلاق.

ولكن "مو" صلاح، نفى تماما كل ما تردد بشأن طلاقه، من خلال صورة جديدة، نشرها على مختلف حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي.

وشارك صلاح، أمس الخميس، عددا من الصور تجمعه بابتيه وزوجته، حيث ظهر في إحداها، وهو يلعب مع ابنتيه مكة وكيان على شاطئ البحر، فيما ظهر في صورة أخرى، وهو يسير مع زوجته ماجي برفقة ابنتهما الكبرى مكة.
ويقضي صلاح خلال الفترة الحالية إجازته الصيفية في مصر، قبل دخوله في معسكر فريق ليفربول الإعدادي للموسم الجديد.