وكالات - النجاح - انتهى النزال بين البريطاني ليون إدواردز، ونظيريه الأمريكي بلال محمد ذي الأصول الفلسطينية ضمن دورة "UFC Fight Night 187" للفنون القتالية المختلطة (MMA) دون تحديد الفائز.

ففي الثانية الـ18 من الجولة الثانية من النزال بالوزن المتوسط، الذي أقيم في مدينة لاس فيغاس الأمريكية، توقفت المواجهة إثر لكزة من البريطاني أصاب بإبهامه عين بلال محمد الذي سقط فورا على الأرض يتلوى من شدة الألم.   
ولم يكن الأنين من الضرر مسموعا للجمهور فحسب، بل كان مرئيا أيضا، حيث كانت عين محمد ملطخة بالدماء ومنتفخة.

وبعد فحص الطبيب قال محمد إنه لا يستطيع الرؤية، ليعلن حكم المواجهة انتهاء النزال بالتعادل دون تحديد فائز، على اعتبار أن الضربة لم تكن مقصودة. 
وكان المقاتل الفسطيني الذي يملك في رصيد 4 انتصارات، يبكي مباشرة بعد انتهاء النزال، وأعرب إدواردز عن خيبة أمله.

وقال المقاتل البريطاني: "أعتذرت لبلال، لم أقصد القيام بذلك، كنت أسدد ضربة على الرأس، وأنا أعتذر حقا، أفضل الخسارة على ما حدث، أنا فقط حزين القلب، لا أعرف ماذا أقول".

وقبل مواجهة السبت، يعود نزال إدواردز الأخير إلى تاريخ يوليو 2019 عندما هزم بطل UFC السابق للوزن الخفيف رافائيل دوس أنجوس بقرار جماعي.