وكالات - النجاح - قال جيان بييرو غاسبريني مدرب أتلانتا، إن الحكم أفسد مباراة فريقه أمام ريال مدريد بطرد ريمو فرويلر مبكرا في الخسارة 1-0 في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأربعاء.

وطرد فرويلر بعد 17 دقيقة عندما حرم فيرلان ميندي من الانفراد بالحارس وهو أكثر طرد مبكر في دوري الأبطال منذ أكثر من ثلاثة أعوام وبعد ذلك أصبحت الأمور صعبة على فريق المدرب غاسبريني.

وصمد أتلانتا حتى 4 دقائق من النهاية عندما هز ميندي الشباك بتسديدة قوية.

وأبلغ مدرب أتلانتا شبكة "سكاي سبورتس" إيطاليا: "لا أعلم ماذا كانت ستؤول إليه المباراة، لكنها فسدت تماما بسبب حكم مبالغ في واقعة واحدة.

وأشار غاسبريني إلى أن المواجهة انتهت بطرد فرويلر.
وتابع: "عوقبت في الدوري الإيطالي بسبب حديث مماثل ولو قلت أي شيء الآن سيعاقبني الاتحاد الأوروبي (اليويفا) لشهر. لكن ما حدث بمثابة انتحار كرة القدم. لا يمكن أن يكون هناك حكام لم يمارسوا كرة القدم ولا يعرفون الفارق بين خطأ وتدخل".

وأضاف: "إذا لم يستطيعوا معرفة الفارق فيجب عليهم البحث عن وظيفة أخرى بكل صدق. يجب أن يكون الحكام ممن لعبوا كرة القدم من قبل".

وعانى ريال مدريد لصناعة الفرص أمام منافس عنيد إلى أن هز ميندي الشباك وأشاد غاسبريني بروح فريقه قبل مباراة الإياب في مدريد في 16 مارس .

وقال غاسبريني: "دافعنا بشكل جيد وكدنا أن نخرج بالتعادل السلبي، لكن بالتأكيد كان يمكننا تقديم أداء ممتع لو لعبنا 11 ضد 11.

وأتم: "كان يمكن أن نخسر في النهاية، لا اشتكي من النتيجة لكن على الأقل كنا سنلعب بطريقتنا..نحن راضون، وسنذهب إلى مدريد للعب بطريقتنا".