نابلس - النجاح - أثار تصريح وكيل أعمال المدرب الألماني يورغن كلوب بشأن إمكانية مغادرته ليفربول بسبب "طقس بريطانيا". الكثير من المخاوف لدى أنصار "الريدز"، مما دفع المدرب، البالغ من العمر 52 عاما، للتوضيح.

وقال كوسيك إنَّ المدرب قد يغادر ليفربول بسبب "الطقس البريطاني" وينتقل للعيش في "مناخ دافئ".

ورد كلوب على تصريحات وكيل أعماله، خلال مؤتمر صحفي، بقوله "لقد أراد أن يمزح، ولكن تم التعامل مع الأمر بجدية على ما أعتقد.. كانت نكتة ألمانية لم يفهمها أحد".

مضيفًا: "لم يكن الطقس عاملا في تولي وظيفة، ويمكنك أن تغني أغنية لا تذهب إلى ليفربول في أكتوبر، حيث تكون البلد باردة ومظلمة".
وتابع "تحدثت عن الطقس من قبل، وتأثير الرياح على كرة القدم، ولكن ذلك ليس مسموحًا به في إنجلترا". 

أكّد كلوب التزامه بعقده مع ليفربول حتى صيف (2022)، وأنه يحترمه.

مضيفًا بأنَّ "كوسيك ليس وكيل أعمالي فقط، بل هو صديقي، والأصدقاء يقولون ما يريدونه، وقد فعل ذلك، ولم يفهم أحد أنها مزحة".