النجاح - تمكنت فرق الإنقاذ البريطانية من انتشال جثة من داخل حطام الطائرة، التي سقطت في البحر قبل أكثر من أسبوعين، وعلى متنها لاعب كارديف سيتي والطيار، وفق ما ذكرت شبكة "سكاي نيوز"، الخميس.

وقال محققون في حوادث الطيران إن الجثة التي تم انتشالها لم يتم تحديد هويتها بعد، ولم تعرف ما إذا كانت تعود إلى اللاعب ايميليانو سالا أم إلى قائد الطائرة ديفيد ابوتسون.

وكان سالا (28 عاما) في طريقه من نانت غربي فرنسا إلى كارديف في بريطانيا للمشاركة في أول مباراة له مع فريقه كارديف سيتي  بالدوري الإنجليزي الممتاز، عندما اختفت الطائرة فوق القنال الإنجليزي في 21 يناير الماضي.

واستخدمت فرق الإنقاذ مركبات عملت في "ظروف صعبة" لسحب جسم الطائرة المحطم من الماء، بحسب ما أفاد المسؤولون في فرع التحقيق بالحوادث الجوية في بريطانيا.

وقال متحدث باسم فريق التحقيق بالحادثة إن الجثة التي تم العثور عليها نقلت إلى الطب الشرعي في إحدى مستشفيات جزيرة بورتلاند جنوبي إنجلترا.