النجاح - فشلت إدارة باريس سان جيرمان الفرنسي في تحقيق رغبة البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم الفريق، والتي نقلها لناصر الخليفي، رئيس النادي خلال زيارة الأخير له في البرازيل منذ أيام.

وأشارت صحيفة "سبورت" الكتالونية، إلى أن لويس إنريكي، مدرب برشلونة السابق خرج من حسابات النادي الباريسي لقيادة الفريق بعدما علم الخليفي باتفاقه مع فريق تشيلسي الإنجليزي لخلافة الإيطالي أنطونيو كونتي في البلوز.

وكان نيمار لعب تحت قيادة لويس إنريكي لمدة  3 مواسم مع برشلونة قبل رحيل الثنائي عن البارسا في الصيف الماضي، ليمثل انتقال المدرب الإسباني لقيادة الفريق اللندني صدمة كبيرة لرغبة النجم البرازيلي في العمل معه مجددا بقلعة حديقة الأمراء.

وأضافت الصحيفة أن المدرب الثاني الذي فشل باريس سان جيرمان في إقناعه بقيادة الفريق، هو الإيطالي كارلو أنشيلوتي الذي يحظى بدعم ماركو فيراتي وتياجو سيلفا، ثنائي الفريق، لكنه يفضل العودة مرة أخرى للدوري الإنجليزي على قيادة باريس.

وتابعت أن إدارة سان جيرمان تجد صعوبة أيضا في التعاقد مع ماسيميليانو أليجري، المدير الفني ليوفنتوس، بسبب عدم رغبة المدرب في الرحيل عن السيدة العجوز.

وأشارت إلى أن روبرتو مانشيني، المدير الفني لفريق زينيت سان بطرسبورج الروسي ضمن خيارات باريس سان جيرمان لخلافة أوناي إيمري.

وأكملت الصحيفة تقريرها بأن ماوريسيو بوكيتينو، المدير الفني لفريق توتنهام يحظى أيضا بإعجاب مسئولي باريس سان جيرمان، ويحاولون التعاقد معه الصيف المقبل.