النجاح - تعهد لاعبو باريس سان جيرمان الفرنسي فيما بينهم بالحفاظ على وحدة الفريق في مباراة الإياب بثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد الإسباني في السادس من شهر مارس/آذار المقبل.

وذكرت قناة (تي إف 1) الفرنسية أن هناك مبادرة من كبار لاعبي الفريق مثل تياجو موتا وماركينيوس وداني ألفيس تسمى بـ"اتفاق كامب دي لوج"، وذلك نسبة إلى مركز التدريب الرياضي التابع للنادي الذي تم فيه الاتفاق.

ويتعلق الاتفاق باللاعبين فقط، لأنه وفقا للقناة، كان المدرب الإسباني أوناي إيمري خارج المبادرة، حيث يواجه انتقادات حادة بسبب قراراته الفنية خلال مباراة الذهاب التي انتهت بنتيجة (3-1) لصالح الفريق الملكي.

وتسعى هذه المبادرة إلى تكوين "رباط مقدس" و"تضامن"، وذلك قبل ثلاثة أسابيع من استقبال "المرينجي" في ملعب (حديقة الأمراء)، بحسب المصدر.

وتعرض الفريق الباريسي، الذى يضم أغلى لاعبى العالم، بعد انضمام البرازيلي نيمار (222 مليون يورو) والفرنسي كيليان مبابي المعار مع إلزامية الشراء مقابل (180 مليون يورو)، هذا الموسم للعديد من الصدمات.

كما دار خلاف في بداية الموسم بين البرازيلي نيمار والأوروجواياني إدينسون كافاني حول تنفيذ ركلات الجزاء والضربات الحرة.