النجاح - تلقى فريق ريال مدريد الاسباني ، اليوم الثلاثاء،  ضربة موجعة تمثلت بتأكد غياب ظهيره الأيمن دانيال كارفخال عن لقاء الذهاب بالمواجهة المصيرية التي تنتظره أمام فريق باريس سان جيرمان الفرنسي. بدوري أبطال أوروبا.

وكان كارفخال قد تلقى عقوبة بالإيقاف لمبارتين بتهمة تعمده الحصول على الإنذار في مباراة أبويل نيقوسيا (6-0)، يوم 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، ضمن منافسات الجولة الخامسة قبل الأخيرة من دور المجموعات للتشامبيونز ليغ.

وقضى المدافع الاسباني نصف العقوبة بعد غيابه عن الجولة السادسة بالبطولة أمام فريق "بوروسيا درتموند" الألماني.

ورفض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اليوم طلب الاستئناف الذي تقدم به ريال مدريد لتخفيض عقوبة الإيقاف عن مدافعه الاسباني ، والسماح له باللعب في لقاء الذهاب أمام باريس. 

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان له: "رفض طعن ريال مدريد وبناء عليه فإن القرار الصادر عن لجنة الانضباط في الاتحاد بتاريخ 7 ديسمبر صار نافذا".

وأوضح البيان: "نظرا لأن كارفخال لم يشارك بالفعل في مباراة ريال مدريد أمام بروسيا دورتموند التي أقيمت في السادس من ديسمبر 2017 فإنه سيتعين على اللاعب الغياب عن مباراة أخرى في البطولة الأوروبية".

وبذلك سيضطر زين الدين زيدان المدير الفني للفريق الملكي الاستعانة إما بالمغربي أشرف حكيمي أو الاسباني ناتشو فيرنانديز لتعويض كارفخال في مركز الظهير الأيمن.

ويستضيف الفريق الملكي نظيره الباريسي يوم الأربعاء 14 فبراير/شباط الجاري، على ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، وذلك ضمن مباريات الذهاب لدور الـ 16 من التشامبيونز ليغ.