النجاح - قال سونج إيل، المدير الفني لمنتخب كوريا الشمالية الأولمبي، اليوم السبت، إن نظيره الفلسطيني، الذي واجهه في الجولة الثانية (1-1)، لبطولة آسيا المقامة بالصين، كان خصمًا صعبًا، موضحًا أن مجريات المباراة، لم تسر كما كان يتوقع، حيث تفاجأ بأداء المنافس.

وأضاف أن منتخب بلاده، كان يطمح إلى تحقيق الفوز، من أجل حسم التأهل إلى الدور الثاني، لكن الفريق الفلسطيني، فرض عليه التعادل، ما سيؤجل معرفة المنتخب المتأهل منهما، إلى الجولة الأخيرة.

وتُختتم مباريات المجموعة الثانية، الثلاثاء القادم، حيث يواجه الأولمبي الفلسطيني نظيره التايلاندي، الذي ودع البطولة بخسارتين، بينما تواجه كوريا الشمالية المنتخب الياباني، المتصدر، والذي أمن بطاقة التأهل.