النجاح - لقن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، الرئيس الأميركي دونالد ترامب درسا دبلوماسيا وحطم نفوذه بشكل رمزي، عندما لم يسمح له بمصافحته بقوة كما فعل مع الزعماء الآخرين. فعندما نزل ترودو من سيارته وهم بدخول البيت الأبيض استقبله ترامب، فقام الاول بوضع يده على كتف ترامب كي يمنعه من جذبه بقوة كما فعل مع رؤساء وقادة التقاهم مؤخرا.

وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي تعرض لموقف محرج هذا الأسبوع عندما صافحه ترامب بقوة دون ان ينظر لوجهه. 

لكن رئيس الوزراء الكندي فطن لهذا الأمر، ودرس على ما يبدو تصرفات الرئيس الاميركي، بل أن الاخير مد يده لمصافحة ترودو،الذي لم يبادله بالمثل باللحظة نفسها، واكتفى بالنظر ليد ترامب مع نظرة تعجب، وهو ما خلق موجة ضحك وسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال مغردون إن ترودو اظهر لزعماء العالم كيف عليهم ان يصافحوا ترامب !