سلفيت - النجاح - منعت قوة من الاحتلال الاسرائيلي اليوم الجمعة، المواطنين من إقامة صلاة الجمعة على أراضيهم المهددة بالاستيلاء عليها في قرية حارس غرب سلفيت.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال قامت بتشديد اجراءاتها العسكرية على مدخل ومحيط قرية حارس، وتحرير مخالفات للمواطنين من قبل شرطة الاحتلال. بحسب وفا.

وأعلن عضو المجلس الثوري لحركة "فتح"، جمال الديك، أن إرادة وإصرار شعبنا قوية وفعالياته مستمرة ومتدرجة نحو مقاومة شعبية شاملة بحاضنة دولية وإقليمية وعربية حتى اقتلاع الاحتلال من أرضنا.

بدوره، أكد أمين سر حركة فتح في سلفيت، عبد الستار عواد: أن الفعاليات المناهضة للاستيطان مستمرة للأسبوع الثامن على التوالي في بلدة حارس، رغم منعنا من قوات الاحتلال من الوصول للأراضي المهددة بالمصادرة، مشددا على ضرورة تواجد المزارعين وثباتهم في أرضهم لحمايتها من الاحتلال وقطعان المستوطنين.

وكانت قوات الاحتلال أغلقت بوابة حديدية في المنطقة ومنعت المواطنين من المرور.