النجاح - أدى مئات المواطنين اليوم صلاة الجمعة، في ساحة مستشفى الوكالة في مدينة قلقيلية، احتجاجا على قرار "الاونروا" إغلاق المستشفى.

وطالب المواطنون، بالتراجع عن قرار الإغلاق المتخذ بشكل تعسفي وتطوير المستشفى والعمل على زيادة قدرته الاستيعابية.

وأكدوا أنهم مستمرون في الاعتصام في ساحة المستشفى حتى يتم التراجع عن هذا القرار الجائر.

وكانت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الاونروا" قد اتخذت قرارا بإغلاق كافة أقسام المستشفى اعتبارا من تاريخ 21-8-2017، وهو ما يحرم أكثر من 750 ألف لاجئ في الضفة الغربية من مشفاهم الوحيد، الامر الذي يترتب عليه تكاليف عالية في حال توجهوا لتلقي الخدمة الطبية في مستشفى آخر.