نابلس - النجاح - شنت قوات الاحتلال فجر اليوم الثلاثاء، حملة مداهمات واعتقالات طالت سبعة مواطنين من مناطق متفرقة في الضفة الغربية والقدس.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اقتحمت مخيم عقبة جبر جنوب أريحا، واعتقلت سامي أبو عطا، بعد أن دمرت محتويات منزله قبل انسحابها منه.

وفي نابلس، اقتحمت القوات مخيم بلاطة واعتقلت المواطن بكر حشاش، كما اعتقلت المواطن عدي حمادة ليلة أمس، أثناء مروره من حاجز حوارة جنوب المدينة.

وفي الخليل، اعتقلت القوات المواطن عبد عويضة مسك، بعد أن داهمت منزله وفتشته، وبحسب وكالة الأنباء الرسمية، فإن القوات فتشتت عدداً من المنازل في المدينة.

هذا ونصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية على مداخل الخليل الشمالية والجنوبية، ومداخل بلدات إذنا وسعير وحلحول، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها الشخصية، ما تسبب في إعاقة مرورهم، وفق ما ذكرت الوكالة الرسمية.

كما واعتقلت قوات الاحتلال شقيقين من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأفادشهود عيان بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشقيقين عبادة وعدي دنديس، بعد دهم منزل ذويهما في حي واد قدوم من سلوان، وتفتيشه.

ومن اريحا اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابا من مخيم عقبة جبر جنوب المدينة.

وأفادت مصادر أمنية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب سامي أبو عطا، عقب تفتيش منزله في المخيم.

وأضافت، أن مواجهات اندلعت عقب اقتحام المخيم، تخللها اطلاق تلك القوات القنابل الصوتية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوب الشبان، دون أن يبلغ عن اصابات.