النجاح - قالت السفيرة بوزارة الخارجية  وشؤون المغتربين الأردنيين  ريما علاء الدين، ان اجتماع كبار المسؤولين في المجلس الاقتصادي والاجتماعي التحضيري لمجلس جامعة الدول العربية لهذا اليوم ، شهد توافقا على مشاريع القرارات التي سوف ترفع الى المجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري يوم 26 اذار المقبل تمهيدا لرفعها الى القمة العربية .

واضافت علاء الدين في الايجاز الصحفي اليومي، ان الاردن تسلم رئاسة الجلسة الافتتاحية لكبار المسؤولين في المجلس الاقتصادي والاجتماعي التحضيري لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة، من الجمهورية الاسلامية الموريتانية، مبينة ان الموضوعات الاقتصادية والاجتماعية احتلت اهمية بالغة على اجندة قمة عمان حيث طرحت العديد من القضايا والتحديات الاقتصادية والاجتماعية التي يمر بها العالم العربي.

واعربت عن املها بان تدفع قمة عمان نحو المزيد من التعاون العربي المشترك في المجالات ذات الصلة ، مشيرة الى ان الاجتماع لهذا اليوم تضمن جلسة عمل مغلقة مثمرة ناقش خلالها المسؤولون البنود المدرجة على جدول الاعمال الوزاري التحضيري حيث اطلع المشاركون على تقرير الامين العام حول العمل الاقتصادي والاجتماعي والتنموي العربي المشترك ومتابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن قمة نواكشوط 2016، اضافة الى تقرير حول انشطة المنظمات العربية المتخصصة.

وبينت علاء الدين ان الاجتماع ناقش الانجازات والمتطلبات لمنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وتطورات الاتحاد الجمركي العربي واوضاع التجارة وطموحات الاستثمار في ضوء المتغيرات العالمية والاقليمية.

كما ناقش الاجتماع بحسب علاء الدين عددا من الامور المدرجة على جدول اعمال المجلس ومنها الاستراتيجية العربية لتربية الاحياء المائية والخطة التنفيذية للبرنامج الطارئ للأمن الغذائي العربي للمرحلة الثانية 2017- 2021، بالإضافة الى قضية ادارة الاستدامة المالية في الدول العربية واقتصاد المعرفة، وبند الارهاب كأحد التحديات الرئيسة التي تؤثر على مسيرة التنمية الاجتماعية العربية ، مشيرة الى انه وبناء على طلب الاردن اتم ادراج بند اللاجئين والنازحين على اجندة الاجتماع باعتبار هذه القضية واحدة من اهم القضايا التي تهم المنطقة العربية وبخاصية الدول المحيطة بالنزاعات.

واضافت انه تم ايضا مناقشة الاستراتيجية العربية للبحث العلمي والتكنولوجي والابتكار اضافة الى خطة عمل الاستراتيجية التنفيذية بعنوان" اجندة تنمية المرأة في المنطقة العربية 2030" والية تنفيذ مبادرة رئيس جمهورية السودان للاستثمار الزراعي العربي في السودان للمساهمة في سد الفجوة الغذائية وتحقيق الامن الغذائي العربي.

وتحت بند ما يستجد من اعمال، بينت علاء الدين انه تم اضافة بند من قبل وفد الجمهورية اليمنية حول موضوع التزام اليمن بتوصيات مجموعة العمل المالي " FATF " والاثار المترتبة على تصنيف اليمن دولة عالية المخاطر.

(بترا)