ترجمة : علا عامر - النجاح - حذرت دراسة حديثة من أن الإصابة بعدوى كورونا والإنفلونزا في الوقت ذاته يضاعف خطر الموت بهذه الأمراض.

ووفقا لما ترجمه موقع النجاح الإخباري عن صحيفة "ذا صن" البريطانية، حذر الباحثون من أن هذه الفئة من المرضى يواجهون خطر الوفاة بنسبة 2.27 % أكثر من فئة المرضى العاديين.

وأشار الباحثون إلى أن الإصابة بالمرضين بالوقت ذاته يزيد خطر دخول المريض إلى وحدة العناية المكثفة.

وقالت إيفون دويل، مديرة حماية الصحة في وزارة الصحة العامة في إنجلترا: " إذا أصبت بالمرضين في الوقت ذاته فأنت في ورطه حقيقية".

وأضافت: " من الخطير جدا تفويت أخذ لقاح الإنفلونزا في هذه الفترة العصيبة، يمكن أن تؤدي هذه الأمراض إلى الدخول للمستشفى، والإصابة بالعجز الدائم، أو حتى الموت".

وشملت الدراسة ما يقارب 19 ألف شخص خضعوا لفحوصات الإنفلونزا وكوفيد-19 في الوقت ذاته.

وأشاروا إلى أن خطر الوفاة لدى الحالات المصابة بالمرضين يصل إلى 43 %، في حين أكدوا أن الأشخاص المصابين بالإنفلونزا تصل لديهم نسبة خطر الإصابة بعدوى كورونا إلى 68 %.