ترجمة : علا عامر - النجاح - كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الهزليين والعصبيين يعرضون حياتهم للخطر يوميا، محذرين أنهم أكثر عرضة للموت بسبب النوبات القلبية،وفقا لما ترجمه موقع النجاح الإخباري عن صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وشملت الدراسة تحليل الحالة الصحية لما يقارب 2300 شخص بقو على قيد الحياة بعد المعاناة من نوبة قلبية، ويتميز هؤلاء الأشخاص بالعصبية، والغصب، والاستياء، وعدو الصبر، والسخرية.

ويؤمن الباحثون أن السبب في ذلك يرجع إلى الحالة العاطفية والنفسية السيئة، وأشاروا إلى المشاعر السلبية تؤدي إلى إهمال الذات، وإتباع أساليب مدمرة للصحة مثل التدخين وشرب الكحول.

وأشار الباحثون إلى أنه يمكن اعتبار المشاعر الانفعالية والعدائية مؤشر جديد يكشف عن مدى خطورة الاصابة بالنوبات القلبية.

وأكد وا بدورهم على أن مكونات شخصية الإنسان تؤثر بشكل كبير على تصرفاته وحالته العقلية، وبالتالي حالته الصحية.