ترجمة : علا عامر - النجاح - حذرت دراسة حديثة من أن الأشخاص المصابين بمتلازمة الأيض الغذائي أكثر عرضة للوفاة بفيروس كورونا بنسبة 3 أضعاف مقارنة مع الأشخاص الآخرين.

وأوضح الخبراء في جامعة تولين الأمريكية أن الأشخاص الذين يعانون من إرتفاع ضغط الدم، والسكري، والسمنة يعانون من مضاعفات حادة عند الإصابة بعدوى كورونا.

وأشاروا إلى أن المشاكل القلبية المترتبة على هذا المرض تزيد من خطر الوفاة بكورونا.

ومتلازمة الأيض الغذائي عبارة عن سلسلة من الأمراض التي تشمل سمنة، وإرتفاع ضغط الدم، وإرتفاع نسبة الدهون الثلاثية، وكوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL).

واستند الباحثون على تحليل الحالة الصحية لما يقارب 287 حالة مصابة بكورونا، لاحظوا أن 56 % من المرضى المصابين بمتلازمة الأيض الغذائي أدخلوا إلى العناية المشددة، مقابل 24 % من الأشخاص الغير مصابين بها.

و تم وصل 48 % من مرضى الأيض الغذائي بأجهزة التنفس الصناعية، وعانى 37 % منهم من مضاعفات شديدة.

في حين تم تسجيل وفاة  26 % من الحالات المصابة.

وقال الباحث الرئيسي جوشوا دينسون : " يجب اعتبار متلازمة الأيض الغذائي مؤشراً مركباً للنتيجة المميتة لـ Covid-19 ، مما يزيد من احتمالات الوفاة".