النجاح - تشهد تلك الفترة  تغيرات جسمانية كبيرة تؤثر سلباً على الشعر والبشرة خاصة مشكلات الكلف وحب الشباب وغيرها من المشكلات الشائعة خلال فترة الحمل. تتطلب البشرة عناية دقيقة لتجنب تفاقم هذه المشكلات. جئنا لكِ بعدد من الزيوت الطبيعية المفيدة في مجال العناية بالبشرة خلال فترة الحمل والتي تحد من جفاف البشرة وتعمل على ترطيبها لفترة طويلة

يحد استخدام زيت اللوز من تهيج الجلد الناتج عن التعرض المباشرة لأشعة الشمس لفترة طويلة. يعمل على تحسن الدورة الدموية في البشرة ويعيد لها حيويتها وغالباً ما يتم إدخاله في صناعة كريمات ومرطبات البشرة.


يتميز زيت الأرجان باحتوائه على العديد من العناصر والفيتامينات والمعادن اللازمة لبشرة المرأة الحامل. يساهم في سحب الجنين لجميع الفيتامينات التي توجد بجسمها والتي تتطلب 6 أشهر بعد الولادة لتعويضها. الأحماض الدهنية بنسبة 80٪ والتي لها دور كبير في محو علامات الشيخوخة المبكرة والحد من ظهور التجاعيد واستعادة مرونة البشرة وحيويتها وزيادة معدل تجديد الخلايا السليمة. يستخدم زيت الأركان لترطيب وتنعيم البشرة حيث يحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين E الذي يسهل امتصاص البشرة له.


يعتبر زيت الزيتون من أفضل المرطبات التي تستخدم للبشرة خاصة البشرة التي تعاني من الجفاف في فصل الشتاء أو المرأة الحامل التي تعاني من الجفاف نتيجة نقص المياه بجسمها. يمنع ظهور قشر الجلد عندما يتم تطبيقه على أساس أنه مرطب رائع. يحتوي زيت الزيتون على دهون طبيعية تعمل على إنتاج الزهم والذي يعد عنصر طبيعي للبشرة الجافة وتتمكن البشرة من امتصاصه بسهولة.