النجاح - كشفت دراسة إسبانية حديثة أنّ الأشخاص الأنانيين هم الأكثر سعادة، فيما الأشخاص الذين يؤمنون بالعدل بين الجميع هم الأقل سعادة.

ودرس الباحثون احتمال وجود علاقة مباشرة بين النشاط الدماغي لأصحاب النمط الاجتماعي الإيجابي والأعراض السريرية للاكتئاب على المدى الطويل، لتستنتج أن أصحاب النمط الإجتماعي الإيجابي هم أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب.

وبحسب علماء النفس، ترتبط الشخصية الإيجابية بالاكتئاب لأن أصحابها يميلون إلى التعاطف الشديد والشعور بالذنب.

كذلك، ذكرت الدراسة أنّ هناك 3 أنواع من الشخصيات، وهم الأشخاص الذين يفضلون توزيع الموارد بالتساوي بين الجميع، والأشخاص الأنانيون الذين يهتمون في المقام الأول بإعلاء شؤونهم المالية، وأخيرًا التنافسيون الذين يكون هدفهم الأول الحصول على أكثر من ما يحصل عليه الآخرون.