النجاح - أوقع مجرم عمل "وكيلا سريا" لشرطة الاحتلال الإسرائيلية تحت غطاء "عضو في منظمة إجرامية" تزود رؤساء عصابات الإجرام بالسلاح، بكبار تجار الأسلحة في المجتمع العربي.

ووفقا للشرطة فإنه بعد عام من تشغيل "وكيل سري" داخل المجتمع العربي تم، اليوم، إلقاء القبض على 65 من أكبر تجار الأسلحة في البلدات العربية وخاصة في منطقة الجليل، شمالي البلاد، وسيجري اعتقال 13 آخرين في الأيام القريبة.

وأضافت أنه ضبطت 40 بندقية و13 مسدسا ورشاشين من نوع "ماغ" وعبوتين ناسفتين بنظام تشغيل خليوي جاهزة للعمل، مشيرة إلى أن "الوكيل السري"، وهو مجرم تجاوز كافة الخطوط سابقًا، عمل تحت غطاء "عضو في منظمة إجرامية" تزود "الرؤساء الكبار" بالسلاح وجمع الأدلة، وقام بشراء الأسلحة.

وأوضحت أنه في هذا الصباح، داهم 1600 شرطي بينهم أفراد من وحدة "حرس الحدود" وقوات خاصة، وحتى الآن تمّ إلقاء القبض على 64 مشتبها من 25 بلدة: سكان طمرة والناصرة وعيلوط ويافة الناصرة وكابول - تمّ القاء القبض على شخص وأبنائه الثلاثة الذين فتحوا محلًا تجاريًا عائليًا لتجارة الأسلحة غير القانونية، شفاعمرو وساجور ودالية الكرمل وعسفيا وأم الفحم وزلفة وطلعة عارة وطمرة وبسمة طبعون وإبطن والفريديس ويركا وكفر ياسيف وقلنسوة والطيبة وقرى شرقي القدس.