وكالات - النجاح - ندد أعضاء في الكنيست الإسرائيلي، الخميس، بقرار تل أبيب وقف إطلاق النار مع قطاع غزة.
وبحسب صحيفة "يديعوت أحرنوت"، قالت عضو الكنيست، إيليت شاكيد: "وقف غير مشروط لإطلاق النار؛ هذا أمر محرج".
وأضافت شاكيد، العضو عن حزب "اليمين الجديد" المتطرف: "النصر يكون بإعادة الأولاد"، في إشارة للأسرى الإسرائيليين في قطاع غزة.
وترفض حماس، بشكل متواصل، تقديم أي معلومات حول الإسرائيليين الأسرى لدى ذراعها المسلح.
بدوره، قال جدعون ساعر عن حزب "أمل جديد": "الاتفاق عار على دولة إسرائيل"، بحسب الصحيفة ذاتها.
وعلّق عضو الكنيست إيتمار بن غفير عن حزب "الصهيونية الدينية"، على الاتفاق قائلا: "وقف إطلاق النار المخزي هو استسلام خطير لإرهاب حماس"، بحسب صحيفة "يديعوت أحرنوت".
وقال: "هذه ليلة صعبة على دولة إسرائيل وعلى الردع الإسرائيلي".