النجاح - قال رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلية الانتقالية ، بنيامين نتنياهو، إنه سيفعل "كل ما في وسعي للخروج مما وصفها بـ"دوامة" الانتخابات، معتبرا أن ذلك "في متناول اليد"، وذلك بعد عدة ساعات على تكليفه بتشكيل حكومة الاحتلال المقبلة.

وأضاف نتنياهو في خطاب أمام الكتلة البرلمانية لحزبه الليكود أنه "سنشكل حكومة قوية، ليست حكومة مشلولة بل حكومة تعمل، يجب علينا أن نكف عن الإقصاء والمقاطعة الشخصية"، مشددا على أنه يرى نفسه "رئيس حكومة للجميع"، على حد قوله.

وتابع أنه "لم يكن قرارا سهلا بالنسبة لي سواء على الصعيد المعنوي أو الأخلاقي (..) أعرف أن الرئيس لا ينبغي أن يكلف مرشحا يواجه تهما جنائية لكن ووفقا للقانون وقرارات المحاكم، يمكن لرئيس الحكومة أن يستمر في منصبه حتى في حالة مواجهته تهما جنائية".

وأوضح نتنياهو أن المهام الرئيسية التي ستعمل عليها حكومة برئاسته تتعلق بمواجهة فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية وما وصفه بـ"التهديد الإيراني" ومواجهة تحقيق محكمة الجنايات الدولية في جرائم حرب إسرائيلية وتوقيع اتفاقيات تطبيع مع دول عربية. وقال نتنياهو إن "كل هذه التحديات تتطلب تشكيل حكومة في أقرب وقت ممكن".

وخلال الجلسة المغلقة لكتلة الليكود، قال نتنياهو إن مهمة تشكيل الحكومة "ليست سهلة ولكنها ليست مستحيلة. الهدف في متناول اليد. أقدر أنه يمكننا القيام بذلك".