وكالات - النجاح - كشفت صحيفة يسرائيل هيوم العبرية اليوم الاثنين، أن الجيش الإسرائيلي سيجري مناورة شاملة ضخمة هذا الصيف في قبرص، والتي ستكون أكبر مناورة خارج إسرائيل.

وقالت الصحيفة إنه ستشارك في المناورة التي تستمر قرابة 4 أسابيع، القوات الخاصة وقيادة العمق بقواتها النظامية والاحتياطية، فضلًا عن القوات الجوية والبحرية، وتجري في إطار ما سمته الصحيفة "شهر الحرب".

وستشمل المناورة سيناريو متعدد لحرب شاملة على عدة جبهات، منها الشمالية مع لبنان وربما سوريا، وقطاع غزة، يضاف إليها أحداث أمنية تنطلق من الضفة الغربية، إلى جانب جبهات أخرى.

وسيتم نقل الجنود إلى قبرص بحرًا وجوًا، ونقل آليات للقوات البرية التي ستشارك في المناورة، إلى جانب نقل صواريخ ومعدات عسكرية مختلفة لمحاكاة تنفيذ هجمات في عمق ما سمي بـ "أراضي العدو".

وبالتوازي مع ذلك ستجري قوات الاحتلال تدريبات أيضًا داخل إسرائيل من قبل هيئة الأركان العامة تتعلق بالقدرات الاستخباراتية والنارية واللوجستية لمعركة على عدة ساحات وجبهات.