النجاح - كشف المسؤولون في وزارة صحة الاحتلال الإسرائيلية، أنهم يعتزمون المطالبة بتخفيف التسهيلات على القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، ووقف العمل بالمخطط التجريبي الذي يسمح بفتح المراكز التجارية.

جاء ذلك وفقا للتقارير التي أوردتها وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن مشاهد التجمهر الواردة من المراكز التجارية، دفعتهم إلى بلورة توصية تقضي بإغلاقها، في ظل الارتفاع المتزايد بالإصابات اليومية بالفيروس.

وأوضحت قناة كان الاسرائيلية أن مسؤولي وزارة صحة الاحتلال، يرون بضرورة التركيز على سلم الأولويات ومنح الأولوية لجهاز التعليم، ويعتقدون أن ذلك لا يمكن بالتوازي مع منح تسهيلات على الأنشطة الاقتصادية والسماح باستئناف عمل المحال التجارية.

وأكدت القناة أن الوزارةستوصي بإغلاق المراكز التجارية، يوم الأحد المقبل، مع انتهاء الفترة التجريبية، وذلك تحسبا لتصاعد معدلات الإصابة والاضطرار إلى تشديد القيود لاحقا. وشدد مسؤولون في الوزارة على أن "المرحلة حساسة، علينا التراجع قليلا عن بعض التسهيلات تجنبا لتشديد القيود لاحقًا".