النجاح - صادقت حكومة الاحتلال الإسرائيلية فجر اليوم الخميس، على الإغلاق الشامل الذي سيدخل حيز التنفيذ غدا الجمعة، كما صادقت على تقليص الصلوات والمظاهرات، على أن يستمر الإغلاق الذي يشمل حظر تجول لأسبوعين.

وتبنت حكومة الاحتلال الخطة التي صادق عليها، "كابينيت كورونا" مساء الأربعاء، فرض إغلاق شامل وحظر تجول خلال فترة الأعياد اليهودية بدءا من الغد الجمعة، ويستمر لمدة 16 يوما إلى ما بعد اليوم التالي لعيد العرش العبري.

ووفقا للقرار سيتم تقليص سوق العمل بشكل كبير وإغلاق جميع أماكن العمل غير الحيوية، وكذلك إغلاق المصالح التجارية والأسواق، و تقليص عمل المواصلات العامة مع الإبقاء على الخطوط الحيوية، وكذلك إغلاق مطار بن غوريون أمام الرحلات المغادرة، ومنع التجمهر مع الإبقاء على إمكانية مخالطة أفراد العائلة فقط.

وكذلك الأمر تقرر تقليص المشاركة في المظاهرات حتى 20 شخصا بمسافة لا تتجاوز 1000 متر عن مكان السكن، كما صادقت حكومة الاحتلال على إمكانية إعلان حالة طوارئ بسبب كورونا بما يتعلق بالمظاهرات مع فرض تقييدات ومع إمكانية فرض غرامة مالية على المتظاهر الذي لا يحافظ على مسافة مترين.