النجاح - صادق كابينيت كورونا الإسرائيلي، على إرجاء افتتاح العام الدراسي في المدن الحمراء، التي تسجل معدلات مرتفعة للإصابة بفيروس كورونا المستجد، وتشمل 17 بلدة عربية، وذلك إلى يوم الخميس المقبل.

وتقرر عقد جلسة لـ"كابينيت كورونا" يوم الخميس المقبل، للنظر بإمكانية فرض قيود إضافية في "المدن الحمراء"، على أن يتم تعطيل التعليم في المدن التي يتقرر فيها فرض الإغلاق. في حين سيتم النظر بفرص استئناف العام الدراسي في "المدن الحمراء" التي ستستثنى من قرار الإغلاق.

وتدخل القرارات حيز التنفيذ على الفور، بحسب ما جاء في بيان صدر عن وزارة صحة الاحتلال الإسرائيلية، جاء فيه: "الاعتبارات الصحية تقتضي منع بدء العام الدراسي في المناطق الحمراء، وبالتالي، ونظرًا لضرورة الأمر، يُقترح الاستفادة من البند الوارد (في أنظمة الطوارئ) لتدخل القرارات حيز التنفيذ على الفور".

وكان مُنسق شؤون كورونا في حكومة الاحتلال الإسرائيلية، بروفيسور روني غَمزو، قد أكد موقفه المعارض لافتتاح العام الدراسي الجديد في "المدن الحمراء"، وشدد على أن ذلك قد يؤدي إلى فرض الإغلاق.

وقال غمزو إن "الإصرار على افتتاح المدارس في المدن الحمراء - هو إصرار على تفشي الفيروس ما سيقود إلى فرض الإغلاق. في المدن الحمراء لا يوجد هناك أي معنى لافتتاح جهاز التعليم. من المستحيل أن لا يتم تسجل إصابات جديدة في جميع المدارس في المدن الحمراء. لذلك لا زلت على موقفي وأصر عليه".