النجاح - حذرت وزارة صحة الإحتلال الإسرائيلية، من إحتمالية فقدان السيطرة على تفشي فيروس كورونا، مشيرة أنها لا تستبعد إمكانية تشديد الإجراءات للحد من انتشار الفيروس .

يأتي ذلك، عقب الاجتماع الذي عقده طاقم الوزارة، مساء السبت، بحث خلاله السبل للحد من انتشار الفيروس، حيث حضر الطاقم توصيات بهذا الخصوص سيتم تقديمها إلى المجلس الوزاري المصغر لشؤون كورونا "كابينيت كورونا"، الذي سيعقد، اليوم الأحد، جلسة لبحث إمكانية إلغاء التسهيلات والعودة إلى التقييدات العامة السابقة، بدل الاكتفاء بتقييدات محلية.

وقبيل انعقاد "كابينيت كورونا"، بعث طاقم من الخبراء الذي يقدم الاستشارة إلى مجلس الأمن القومي، في أزمة كورونا، برسالة عاجلة إلى رئيس حكومة الإحتلال، بنيامين نتنياهو، ووزير صحة الإحتلال يولي إدلشطاين.

وحذر الطاقم بحسب ما أفادت صحيفة "هآرتس" في رسالته من فقدان السيطرة على انتشار الوباء، وشدد على ضرورة القيام بتدابير وخطوات فورية وفرض تقييدات جديدة.

وبموجب التوصيات، سيتم حظر المشاركة الجماهيرية في الاحتفالات والمناسبات، وذلك عبر تقليص عدد الأشخاص المسموح لهم المشاركة بالمناسبات، والذي يبلغ حاليا 250 شخصا.

كما سيتم تقليص عدد الأشخاص الذين يسمح لهم المشاركة بمناسبات في قاعة مغلقة، علما أن العدد المسموح به اليوم لا يتجاوز 50 شخصا.