ترجمة : علا عامر - النجاح - هاجم عضو الكنيست موشيه يعالون، صباح اليوم، رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، بعد تهديداته الأخيرة للمحكمة العليا الإسرائيلية التي تعقد جلسات خاصة لمناقشة إمكانية تشكيله لحكومة الاحتلال المقبلة.

وقال يعالون: " تهديدات نتنياهو تشبه تهديدات رئيس عصابة يهدد المحتجين بإحراق ممتلكاتهم في حال لم يقبلوا بشروطه".

وأضاف: " على الرغم من أنني أعارض النظام القضائي لدينا، إلا أن النظام السياسي هو من أوصل الأمور إلى هنا".

وتابع: " نحن نعاني من الأزمة السياسية منذ أكثر من عام، ولدينا رئيس حكومة متهم بإرتكاب عدة قضايا فساد.. من يضمن أن يتخذ نتنياهو قرارات صائبة وهو يحارب لإنقاذ نفسه".

وأشار إلى أنه يطالب نتنياهو بالاستقالة، كما سبق وفعل مع أولمرت، وفق ما نسرته قناة كان العبرية.

كما أعرب يعالون عن خيبة أمله الشديدة بعد أن تحالف بيني غانتس مع نتنياهو من أجل تشكيل حكومة طوارئ لمواجهة أزمة كورونا.

وكان قد هاجم نتنياهو، "المحكمة العليا" في محادثة مغلقة مع مسؤولين في حزب "الليكود" قبل ساعات من بدء المحاكمة وبعد توكيله بمهمة تشكيل الحكومة".

وفي سياق متصل، أفادت مصادر إسرائيلية أن حزب "كاحول لفان" متخوف من رد حزب "الليكود" على إلغاء المحكمة العليا بنود من الاتفاق الائتلافي.

وقال مسؤولون في "الليكود" إن تدخل المحكمة في بنود تتعلق بتولي نتنياهو منصب القائم بأعمال رئيس الحكومة ولجنة تعيين القضاة، ستجر بالتأكيد إلى انتخابات رابعة.