وكالات - النجاح - أعلنت سلطات الاحتلال مساء اليوم السبت، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في دولة الاحتلال إلى 195 بعد تشخيص حالات جديدة،.

وبحسب صحة الاحتلال، فإنه "من بين إجمالي المصابين تماثل أربعة للشفاء، فيما يرقد آخران بحالة خطيرة، و11 بحالة متوسطة".

أضافت، "يرقد في المستشفيات 131 مصاب بفيروس كورونا، إضافة إلى 12 حالة في طريقها للتسرير في المستشفيات. و31 من حالات الإصابة بالفيروس يتواجدون في حجر صحي منزلي في بيوتهم. وقد تم تسريح 4 حالات بعد شفائها من الفيروس".

وقالت مديرة المركز الطبي "بيدي – بوريا"، الدكتورة هاغار مزراحي، ظهر أمس  الجمعة، إن حالة سائق الحافلة من مدينة القدس ، الذي أصيب بفيروس كورونا تحسنت خلال الليلة الماضية، بعدما كان المستشفى قد وصفها بأنها خطيرة.

وأضافت مزراحي أن سائق حافلة الحجاج المسيحيين بات يتنفس بشكل مستقل، لكنه يواصل تلقي علاج داعم وضد الفيروس، ووصفت حالته الآن بالمتوسطة.

وتقول سلطات الاحتلال إن هناك 55 ألفا يخضعون للحجر الصحي في البلاد، بينهم جنود.

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية، فإن تل أبيب تدرس إمكانية تعطيل المرافق الاقتصادية باستثناء ما وصف بـ"أماكن العمل الحيوية"، كما يتم بحث إمكانية تقييد حركة الأشخاص ووسائل المواصلات العامة.

وأدى تفشي فيروس كورونا في الدولة العبرية إلى تأجيل مناورات الاحتلال الإسرائيلي بعضها مع الولايات المتحدة، كما منع الضباط والجنود من السفر.