النجاح - أظهر استطلاعان نُشرا اليوم، الجمعة، عدم وجود تغيير كبير في الخريطة السياسية في إسرائيل وأنه لن يكون بإمكان معسكر بنيامين نتنياهو أو بيني غانتس تشكيل حكومة إسرائيلية جديدة بعد انتخابات الكنيست المقبلة.

 لكن أحد الاستطلاعين أشار إلى أن معظم ناخبي حزب الليكود وكتلة "كاحول لافان" يؤيدون حكومة وحدة، حتى لو اقتصرت على حزب الليكود وكتلة "كاحول لافان" فقط.

حيث اشار استطلاع نشرته صحيفة "يسرائيل هيوم" أن "كاحول لافان" ستحصل على 36 مقعدا، والليكود 34، القائمة المشتركة 13، "يسرائيل بيتينو" 6، "العمل – غيشر – ميرتس" 8، شاس 8، "يهدوت هتوراة" 7، "إلى اليمين" 8، وبذلك تكون قوة معسكر نتنياهو 57 مقعدا.

وقال 47% إن نتنياهو هو الأنسب لتولي منصب رئيس الحكومة، بينما قال 39% إن غانتس الأنسب لتولي هذا المنصب.

وحول "صفقة القرن"، قال 35% إن على إسرائيل تبني الخطة كاملة، فيما عارض ذلك 31%. وقال 34% إنهم لا موقف لديهم حيالها.

وأيد 32% فرض "سيادة" إسرائيل على المستوطنات وغور الأردن قبل انتخابات الكنيست، التي ستجري في 2 آذار/مارس المقبل، وأيد ذلك 23% ولكن أن تكونن هذه الخطوة بعد الانتخابات، ورفض 20% ضم هذه المناطق لإسرائيل أبدا، وقال 25% إنه لا موقف لديهم حيال ذلك.

وفيما يتعلق بالاستطلاع الذي نشرته صحيفة "معاريف"، فإن 49% من ناخبي الليكود و62% من ناخبي "كاحول لافان" يؤيدون تشكيل حكومة وحدة. وقال 41% من ناخبي الليكود إنهم يفضلون حكومة يمين ضيقة، فيما يعتقد 33% من ناخبي "كاحول لافان" أنه لا حاجة إلى ضم حزب "يسرائيل بيتينو"، برئاسة أفيغدور ليبرمان"، إلى حكومة وحدة.

وأضاف الاستطلاع أن ناخبي الأحزاب الحريدية وتحالف اليمين المتطرف "إلى اليمين" وتحالف "العمل – غيشر – ميرتس" والقائمة المشتركة يفضلون تشكيل حكومة ضيقة. لكن 49% من ناخبي "العمل – غيشر – ميرتس" متأكدين من أنهم سيصوتون لهذا التحالف، و55% من ناخبي "إلى اليمين" متأكدين من تصويتهم لهذا التحالف، أي ربما يصوتون لحزب آخر، بينما ناخبي الأحزاب الحريدية متأكدون من تصويتهم لهذه الأحزاب.

وقال 27% من ناخبي كتلة الوسط – يمين "كاحول لافان" إنهم يفضلون حكومة ضيقة مع تحالف الوسط – يسار "العمل – غيشر – ميرتس". وقال 88% من ناخبي "يسرائيل بيتينو" إنهم يريدون حكومة وحدة.

وفيما يتعلق بتوزيعة المقاعد في الكنيست لو جرت الانتخابات الآن، فإن "كاحول لافان" سيحصل على 36 مقعدا، الليكود 33، القائمة المشتركة 13، "الهمل – غيشر – ميرتس" 8، "إلى اليمين" 8، "يهدوت هتوراة" 8، "يسرائيل بيتينو" 7، وشاس 7. أي أن قوة معسكر اليمين والحريديين بقيادة نتنياهو ستكون 56 مقعدا، بينما قوة معسكر غانتس 44 مقعدا، بدون "يسرائيل بيتيتو"، وبدون المشتركة طبعا.