النجاح - يحاول رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، إقناع المغرب بتطبيع علاقاتها مع "إسرائيل"، مقابل الحصول على اعتراف أميركي بسيادة المغرب، على دولة على الصحراء الغربية.

وحسب القناة 13 العبرية، عرض نتنياهو على المغرب، صفقة ثلاثية تضم كل من المغرب وأمريكا و"إسرائيل"، تحصل بموجبها المغرب على اعتراف أميركي بسيادتها على الصحراء الغربية، مقابل تطبيع علاقاتها مع "إسرائيل".

وبدأت مساعي نتنياهو بهذا الشأن، منذ عام ونصف، حين ألقى خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، في شهر سبتمبر 2018.

وأضافت القناة 13 العبرية:"  أن اللقاء الذي جمع بين نتنياهو ووزير الخارجية المغربي، جاء نتيجة لقناة الاتصالات السرية التي أنشأها مستشار نتنياهو للأمن القومي، مئير بن شبات".

وأكدت أن بن شبات عرض على الإدارة الأميركية إجراء صفقة ثلاثية بين المغرب و"إسرائيلط وأمريكا، بموجبها تعترف أمريكا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، مقابل أن تشجيع المغرب على تطبيع العلاقات مع "إسرائيل".

وأشارت القناة العبرية، الى أن المساعي الإسرائيلية بهذا الصدد ما زالت متواصلة حتى يومنا هذا، ولم تتوقف رغم الخلافات الداخلية بين الموساد ومجلس الأمن القومي الإسرائيلي، حول هذه القضية.