وكالات - النجاح - قرر رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، إلغاء الجلسة الأسبوعية لحكومته، التي كان مقررًا لها الأحد المقبل، بدون إعلان أية تفاصيل، لكن وسائل إعلام عبرية أرجعت السبب لمخاوفه من عدم قدره على إصدار قرار ضم الأغوار.

ووفق الإعلام العبري، فإن مصادر حكومية أرجعت القرار لأسباب تتعلق بخشية نتنياهو من عقد جلسة الحكومة بدون قدرته على إصدار قرار بشأن ضم وفرض السيادة على الأغوار ومستوطنات الضفة.

وبحسب موقع "يديعوت أحرونوت" العبري، فإن ذلك بالأساس يعود لرفض الولايات المتحدة هذه الخطوة قبل الانتخابات الاسرائيلية في الثاني من آذار/ مارس المقبل.