وكالات - النجاح - كشف مسؤول إسرائيلي وُصف بأنه رفيع المستوى، اليوم الأربعاء، عن المدة المُحتملة لمحاكمة رئيس حكومة الاحتلال المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو ، بقضايا الفساد المتهم بها.

وذكرت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" نقلا عن المسؤول قوله إن نتنياهو ينتظر أن تستغرق محاكمته باتهامات فساد ست-سبع سنوات، مشيرا إلى أنه "يسعى إلى البقاء في الحكم خلالها".

وأوضح المسؤول المقرب من نتنياهو : "سيخوض الانتخابات وسيحقق فوزا، ولن تكون له أي مشكلة مع المحاكمة. لن يضطر إلى تقسيم وقته بين مكتب رئيس الوزراء وقاعة المحكمة، وسيظهر فقط عندما سيتعين عليه الإدلاء بالإفادات".

وأشار إلى أن القضاء سيضطر قبل ذلك إلى استدعاء مئات الشهود الآخرين في قضايا الفساد الثلاث التي يواجه فيها رئيس الوزراء اتهامات جنائية.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أعلن المستشار القضائي للحكومة أفيخاي مندلبليت، قراره تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو، بتهم الرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال.