النجاح - بدأت صباح اليوم الاربعاء،  اولى جلسات الاستماع لرئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتيناهو، في ملفات الفساد المنسوبة اليه.

حيث سيتم اليوم الاستماع إلى الادعاءات المتعلقة بـ"القضية 4000"، التي تتمحور حول منح نتنياهو امتيازات لشركة "بيزك" ومالكها رجل الأعمال شاؤول ألوفيتش، مقابل تغطية داعمة في موقع "واللا" الإلكتروني.

ووفقا للإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان" ستتواصل جلسة الاستماع لنتنياهو بملفات الفساد على مدار أربعة أيام، وقد تستمر حسب الحاجة لذلك، بحيث يهدف المستشار القضائي للحكومة أفيحاي مندلبليت، إلى الحسم واتخاذ قرارات نهائية بالملفات حتى نهاية العام الجاري.

كما سيخضع نتنياهو لجلسات استماع مطلع الأسبوع المقبل، للطعون في "القضية 1000" المتعلقة بحصوله وزوجته ونجله على منافع وهدايا من أثرياء، وكذلك الاستماع في "القضية 2000"، المتعلقة بمحادثات بين نتنياهو ومالك صحيفة "يديعوت أحرونون"، أرنون موزيس.