وكالات - النجاح - أكد وزير خارجية الاحتلال الاسرائيلي "يسرائيل كاتس" أن "إسرائيل" تشارك في مهمة بحرية بقيادة الولايات المتحدة لتوفير أمن الملاحة في مضيق هرمز، حسبما أفاد موقع "واينت" الإسرائيلي.

وقال كاتس خلال جلسة مغلقة للجنة الكنيست للشؤون الخارجية والدفاع إن "إسرائيل" تقدم المساعدة في المهمة في مجال المخابرات ومجالات أخرى لم يحددها.

واعتبر كاتس أن المهمة تصب في مصلحة "إسرائيل" الاستراتيجية من ناحية التصدي لإيران وتعزيز العلاقات مع دول الخليج.

وحسب الموقع، فإن كاتس قال للجنة إنه أوعز لوزارته بالعمل على إشراك "إسرائيل" في المهمة بعد زيارة قام بها مؤخرا إلى أبو ظبي، حيث ناقش وزير الخارجية هذه المسألة مع مسؤول إماراتي رفيع المستوى لم يذكر اسمه، والذي أثار معه بدوره مسألة "التهديد الإيراني".

وأشاد  كاتس بإعلان بريطانيا مؤخراعن نيتها الانضمام للمهمة، ما يجعلها البلد الوحيد حتى الآن الذي يعلن عن ذلك رسميا.

ولم يحدد التقرير ما إذا كان كاتس قد تحدث عن نية "إسرائيل" إرسال سفن بحرية للمشاركة في المهمة التي تقودها الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، أشارت إذاعة "كان" الإسرائيلية إلى أنه من غير المتوقع قيام "إسرائيل" بإرسال سفن، ولكنها ستساعد التحالف البحري عبر توفير معلومات استخباراتية.