نابلس - النجاح - علّق وزير في حكومة الاحتلال الاسرائيلية مساء اليوم على قرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس بتعليق العمل بجميع الاتفاقات مع "اسرائيل" قائلاً: " الرئيس عباس لم يعمل أبدا طبقا للاتفاقيات المبرمة مع "إسرائيل".

وأضاف وزير الاقتصاد في حكومة الاحتلال الاسرائيلي إيلي كوهين: "يمكن له أن يهدد كيفما يشاء، لكن الثمن سيدفعه الفلسطينيون" وفق ما نقله موقع القناة السابعة العبرية.

اقرأ أيضاً: الرئيس عباس يعلن وقف العمل بالاتفاقيات مع الاحتلال الإسرائيلي

يشار إلى أن الرئيس عباس أعلن خلال اجتماع الليلة بالقيادة في مقر المقاطعة وقف العمل بالاتفاقات مع الاحتلال، لأنه لم يلتزم بما تم التوقيع عليه، وسيتم اتخاذ إجراءات بديلة.